ما الذي دفع منصة بينانس لإدراج أزواج تداول ZKsync (ZK)؟

استجابة لمخاوف المجتمع واتباعًا لخطى العديد من البورصات الرائدة، أعلنت بينانس، أكبر بورصة للعملات الرقمية في العالم، رسميًا عن إدراج أزواج تداول ZKsync (ZK). تأتي هذه الخطوة وسط تدقيق مستمر بشأن توزيع الرموز المجانية (airdrop) لرموز ZK، وتشكل لحظة محورية لـ ZKsync، وهي حل توسعة من الطبقة الثانية لإيثريوم يستخدم تقنية ZK-SNARK roll-up.

يمكن للمستخدمين على بينانس تداول ZK مقابل BTC، USDT، FDUSD، والليرة التركية بدءًا من الساعة 8 صباحًا بتوقيت UTC يوم الاثنين. كما فتحت منصة التداول عمليات الإيداع لرموز ZK مسبقًا، مع تحديد بدء عمليات السحب لليوم التالي للإدراج.

بالإضافة إلى طرح أزواج التداول، كشفت بينانس عن برنامج توزيع الرموز الذي يهدف إلى تعزيز الحماس الكبير حول توزيع رموز ZK. يتضمن هذا البرنامج توزيع 10.5 مليون رمز ZK بين حوالي 52,500 مستخدم. على الرغم من هذه المبادرة، استمرت الانتقادات المتعلقة بعملية توزيع الرموز المجانية.

تعكس قرار بينانس بإدراج ZKsync خطوات مماثلة من قبل بورصات أخرى مثل Bybit و Bitget، الذين أدركوا أهمية دمج تقنية ZK-SNARK roll-up في منصاتهم. تعترف هذه البورصات بالمخاوف المستمرة للمجتمع، لا سيما بشأن شفافية توزيع رموز ZK.

ردود فعل متباينة من مجتمع العملات الرقمية

بينما الحماس تجاه توزيع رموز ZK المجانية في ذروته، أشار النقاد إلى نقاط ضعف محتملة مثل قابلية الهجمات السيبيلية، حيث يقوم الأفراد بإنشاء حسابات وهمية متعددة لاستغلال مكافآت التوزيع المجانية.

علاوة على ذلك، قوبلت طريقة ZKsync في توزيع الرموز بردود فعل متباينة عبر منصات التواصل الاجتماعي، حيث وصف بعض أعضاء المجتمع المشروع بأنه احتيال. يرجع هذا الجدل إلى حد كبير إلى المعايير الصارمة المطلوبة لتلقي رموز ZK، والتي تشمل متطلبات للنشاط الفعّال عبر شبكات العقود الذكية المختلفة وتداول رموز ERC-20.

في 11 يونيو، أعلنت ZKsync عن توزيع رموز طال انتظاره لمجتمعها الذي يضم 7 ملايين مستخدم. ومع ذلك، سيتم توزيع رموز ZK عبر تقنية ZK rollup على 695,232 محفظة فقط.

------------------------------------------------------------------------------

 منصة CoinEx أفضل منصة تداول في الشرق الأوسط

شرح منصة CoinEx بشكل كامل من هنا

سجل الان في المنصة وابدأ التداول الان  من هنا

شرح توثيق منصة CoinEx من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى